الصفحة الرئيسيةالصناعاتالأطعمة والمشروباتتقليص وقت الحصاد مع إحدى المضخات الأنبوبية التمعجية الذكية

تقليص وقت الحصاد مع إحدى المضخات الأنبوبية التمعجية الذكية

في نهاية يوم طويل، هل توقفت مرة للتفكير بشأن ما يجري لصناعة الجعة الباردة المثلجة؟
قام مصنع الجعة Mother Earth Brewing مؤخرًا بتركيب وحدة Verderflex Smart في مقره في كينستون بولاية نورث كارولينا عبر الموزعين الأمريكيين VerderGPM. وقد كان هذا المصنع يستخدم خزانات الضغط لتحويل حصاده من الخمائر، وهو ما كان عبارة عن عملية طويلة ومكلفة بسبب ثاني أكسيد الكربون، وغير متوافقة فيما يتعلق بالحفاظ على جودة الخميرة. علاوة على هذا، فقد كانت عملية التحويل تلك تتضمن عددًا من إجراءات الإعداد المعقدة. إذ يتم نقل الخمائر من خزان إلى برميل صغير من أجل التخزين، ثم يتم تبريدها لتوزيعها في كميات ضمن مجموعة أخرى، وكان نظامهم آنذاك يقتضي التنسيق بين صمامات متعددة في فتحها وإغلاقها، وذلك لضمان ضغط الأوعية بشكل ملائم، ثم الاعتماد على الأوعية/المضغوطة للقيام بالحصاد. وبعد مناقشة معايير الاستعمال الخاصة بهم بالإضافة إلى مزايا المضخة التمعجية القادرة على تبسيط عملهم، اشتروا وحدة Smart S30 Model B مع أنبوب من الفيردربرين (Verderprene) بمقاييس 15.9 3.2 مم. وكانت نتيجة ذلك أن انخفضت فترة نقل حصاد الخمائر من ثلاث ساعات إلى ساعة واحدة، وتطورت جودة الخميرة بشكل كبير بفضل قدرة مضخة Smart على التعامل بأمان ورفق مع المواد الضعيفة في مقاومة القص.
جوش بريور، مشرف على عملية الجعة لدى مصنع MEB، يعلق على استخدام مضخة Verderflex Smart بقوله:
"لقد اشتريت مضخة Verderflex Smart بهدف تقليص تكاليف العمالة المصاحبة لعملية حصاد الخميرة الطويلة، وأيضًا لتحسين جودة حصاد الخميرة. وفي نهاية الأمر، أتاحت هذه العوامل لمصنعنا إنتاج مزيد من الجعة أسبوعيًا. وأرى أن قولي إني راض عن أداء المضخة لا يعبر بالشكل الكامل عن شعوري الحقيقي. إن مصنعنا يمر بمرحلة نمو مستمر ومطرد، وتساعدنا مضخة Verderflex Smart على توفير المال وزيادة الإنتاج والإيفاء بالمتطلبات، علاوة على الحفاظ على التعامل مع الخمائر بشكل صحي. تحصد مصانع الجعة الخمائر بجميع أنواع الطرق، لكني على يقين بأنه مع استخدام مضختنا الجديدة Verderflex Smart فإننا نتبع أحدث الطرق الممكنة لإدارة الخمائر".
على مدار الوقت، أدت الإجراءات القابلة للتكرار بسهولة إلى انخفاض كبير في ساعات العمل بالنسبة لحصاد الخمائر، وأصبح من الممكن الآن تخصيص ذلك الوقت للقيام بمسؤوليات أخرى. علاوة على ذلك، فقد قلَّ عدد الساعات اللازمة للتحضير والإعداد والتنظيف، حيث إن الأنبوب هو الشيء الوحيد الذي يمكنه ملامسة السائل الجاري ضخه ويمكن استبداله في غضون دقائق.
في النهاية، يصاحب هذا الأمر مقدارًا أكبر من الربح نتيجة لزيادة الكفاءة، وهو سبب كافٍ لاحتساء كأس بارد مثلج.