الصفحة الرئيسيةالصناعاتالجانب الصناعيمضخة نقل وحل الرصاص من أجل صفائح البطاريات

نقل المضخات التمعجية لوحل الرصاص من أجل صفائح البطاريات

Sermat هو مصنع لبطاريات السيارات يقع مقره بمدينة باهيا بلانكا بالأرجنتين. وقد تأسس المصنع في عام 1961، وزادت شهرته من خلال المعايير الصارمة التي يطبقها للتحكم في الجودة بهدف الوصول إلى منتج ذي جودة لا خلاف عليها.
 
عندما يتعلق الأمر بعملية التصنيع، فإن معايير الجودة هذه تكون حاسمة، لذلك، حين احتاج مصنع Sermat إلى مضخة جديدة لنقل وحل الرصاص خلال عملية تغطية صفيحة البطارية، جاء ممثلوه إلى Interpump وVerderflex للبحث عن حل.

Verderflex هي مصدر أقوى المضخات التمعجية الخرطومية في العالم، وقد كان Sermat يمتلك بالفعل إحدى مضخات الشركة، وكانت تعمل بنجاح من عام 2004.

في الأصل، كان Sermat يفكر في استخدام المضخات الغشائية الهوائية لضخ هذا الوحل الذي يتمتع بالسمة الكاشطة، لكن تلك المضخات كانت تتعرض للانسداد بسهولة وكانت تتطلب صيانة متكررة. أما مضخة Verderflex التمعجية الخرطومية، فليس لديها أية أجزاء مسدودة وليس لديها أيضًا أية أجزاء متحركة يمكنها أن تلامس الوحل. إذًا، ليس هناك ما يسد أو يعوق عمل المضخة، فضلاً عن أنه ليست هناك أجزاء معدنية يمكن أن تتعرض للتآكل بسبب الطبيعة الكاشطة للرصاص. وبسبب كون الخرطوم هو الجزء الوحيد الذي يمكن أن يتعرض للاهتراء، فإنه الجزء الوحيد الذي يتطلب الصيانة، لكن إمكانية تغييره بسرعة تجعل فترة التعطل في أدنى مستوياتها على الإطلاق، وهذا ما يقلل من التكاليف ويزيد من الأرباح.

وقع اختيار مصنع Sermat على مضختين هما VF15 وVF25 القادرتين على ضخ ما يصل إلى 600 لتر/ساعة و2100 لتر/ساعة على التوالي. كما أنهما قادرتان على العمل في وضع جاف وقادرتان على التحضير الذاتي وضخ الوحل على اختلاف درجة تناسقه وتجانسه بدون أي تأثير على الأداء. وهذا أمر لا تستطيع مضخات أخرى أن تتعامل معه. ومنذ يناير عام 2010، يفكر مصنع Sermat في شراء مضخة DURA 25 جديدة من أجل توسيع وحدة التصنيع التابعة له، وقد ساعد في تكوين هذا التوجه نجاح المضخات الحالية لديهم في العمل بدون أعطال.