الصفحة الرئيسيةالصناعاتالأطعمة والمشروبات

الأطعمة والمشروبات

المضخات الأنبوبية والخرطومية الصحية ومضخات الطعام

تتطلب منتجات الطعام كالألبان والمخبوزات والحبوب والمشروبات والحلويات مضخات تستوفي المعايير الصحية الحالية وقادرة على معالجة المنتجات بعناية.
 
تعتبر المضخات الأنبوبية التمعجية مثالية لعمليات الضخ الصحي للعديد من الأطعمة والسوائل. ويعمل الضخ برفق جيدًا مع المنتجات غير المقاومة للقص والمنتجات التي تنتج الغازات كما هو الحال عند ضخ الخميرة في صناعة الجعة.
 
التنظيف في المكان (CIP) والتعقيم في المكان (SIP) هي أمور جوهرية في تصنيع الطعام. وتتيح لك المضخات التمعجية التنظيف في المكان دون الحاجة إلى فك وتركيب المضخة، بما يوفر الوقت ويقلل التكلفة. ولا يوجد أي خطر من نمو البكتيريا في إحدى المضخات الأنبوبية، لأن المنتج يكون محصورًا بشكل كامل داخل الأنبوب، كما لا توجد ثمة أية بقع ميتة حيث يمكن للبكتيريا أن تتراكم. ويعني إجراء الضخ أنه يمكن تنظيف محتوى الأنبوب بالكامل ويمكن للمضخة القيام بنزح ذاتي. بالإضافة إلى ذلك، فإن أنابيب الطعام يمكن تعقيمها بواسطة جميع الطرق العادية للتعقيم بما في ذلك؛ الإشعاع والبخار والمحاليل الكيميائية التي تتيح تأكيد عملية التعقيم، فضلاً عن سهولة تغيير الأنبوب والذي يعتبر هو الجزء الوحيد الذي يمكنه ملامسة المادة الجاري ضخها، وهذا يسهم بدوره في تقليل تكاليف التعقيم إلى أدنى حد ممكن.
 
توفر هذه المضخات الأنبوبية عالية الكفاءة معايرة قابلة للتكرار مع مكسبات الطعم والألوان والإضافات. ويبلغ مستوى الدقة في هذا الإجراء ±0.5% وهذا يضمن جودة دائمة مطابقة لأعلى المعايير.
 
المضخات المثبتة فوق ألواح من أجل تصنيع المعدات الأصلية (OEM) متوفرة من أجل الاستخدام في المعدات الخاصة بالمصنّع. وتعتبر هذه المضخات الأصغر حجمًا مثالية كآلات بيع، كما أنها سهلة الصيانة ويتوفر بها خيار التغيير السريع للأنبوب والرؤوس المتعددة.
 
لا تحتوي المضخات الأنبوبية التمعجية على أية سدادات أو صمامات يمكنها أن تتوقف عن العمل، وهذا يعني أنها المضخة الأكثر صحة وموثوقية. يمكن للمضخات الأنبوبية أن تقوم بالتحضير الذاتي والتشغيل الجاف، بما يساعد في تقليص زمن الصيانة وخفض التكاليف.